الخميس، 11 يونيو 2015

الأعلاف المصنعة وتغذية الحيوان



نشرة فنية صادرة عن مركز البحوث الزراعية – الإدارة المركزية للإرشاد الزراعى كلية الزراعة جامعة المنصورة والمادة العلمية من إعداد معهد بحوث الأنتاج الحيوانى.

مقدمة النشرة :

تلعب التغذية دوراً هاماً فى الإنتاج الحيوانى وتعتبر دعامة أساسية فيه ، حيث أنه مهما كان صفة الحيوان الوراثية للإنتاج الجيد ومهما كان مقدار الوقاية من الأمراض والأوبئة فإن لم يتم تغذية الحيوان على أسس علمية سليمة فإنه لن يستطيع إعطاء إنتاجاً جيداً . والتغذية الصحيحة للحيوان عملية فنية يجب فيها تغطية إحتياجاته الغذائية كاملة فى صورة علائق متزنة من مواد علف متوفرة ، وهى أيضاً عملية اقتصادية يتم فيها محاولة استخدام المتاح من المواد الخام المرتفعة القيمة الغذائية المنخفضة فى تكلفة تجهيزها . وذلك بهدف الحصول على أقصي مايمكن من الإنتاج من الحيوان بأقل مايمكن من تكلفة لزيادة ربح المربى وبالتالى إرتفاع الدخل القومى للبلاد من الثروة الحيوانية .
وهناك نمطان غذائيان فى تغذية الحيوان ( الأول ) يعتمد على التغذية على أعلاف خضراء ناتجة عن أرض المزرعة ، مع أعلاف مركزة مصنعة وقليل من الأعلاف الخشنة مشتراة من خارج المزرعة . و ( الثانى ) يعتمد على التغذية على الأعلاف المركزة المصنعة والأعلاف الخشنة وكليهما مشتراة من خارج المزرعة .
     وفى النمط الأول نجد أن تحميل الأرض بالحيوانات يكون بأعداد أكبر بكثير من قدرتها على إنتاج العلف الأخضر مما يستدعى الاعتماد بدرجة كبيرة على الأعلاف المصنعة .
   أما فى النمط الثانى وهو مطبق بصورة واضحة فى مزارع اللبن أو التسمين القريبة من المدن حيث الاعتماد هنا على تدعيم التغذية بالأعلاف الخشنة باستخدام الأعلاف المركزة المصنعة . ومن هنا نجد أن الأعلاف المصنعة تلعب دوراً أساسياً فى تكوين علائق الحيوان لإنتاج اللحم أو اللبن .

رابط تحميل النشرة بصيغة pdf :

إضغط هنا

0 التعليقات:

إرسال تعليق