الجمعة، 1 مايو، 2015

المكافحة الحيوية للآفات الحشرية




نشرة إرشادية صادرة عن مركز البحوث الزراعية – الإدارة المركزية للإرشاد الزراعى والمادة العلمية من إعداد :

د./أحمد حسين الهنيدي
د./ يحيي حسين فياض
معهد بحوث وقاية النبات.

مقدمة النشرة :
ظلت فكرة إصدار هذا الدليل تراودنا لسنوات طويلة إلي أن تم بعون الله وبتوفيقه أن يكون بين يدي المهتمين بمجال مكافحة للآفات والمزارعين أول دليل مصور ومبسط عن ماهية المكافحة الحيوية وعناصرها وأهميتها موضحاً به أهم الطفيليات والمفترسات الشائعة التي تهاجم الآفات الحشرية الهامة في البيئة المصرية.
ظهرت الحشرات وانتشرت انتشاراً ,واسعاً علي سطح الأرض قبل أن تطأها قدم إنسان, ومنذ اللحظة التي بدأ عندها الإنسان في توسيع رقعة محاصيله, احتلت مشكلة حماية هذه المحاصيل من ضرر الحشرات والآفات الأخرى جانباً مرموقاً من تفكيره وجهده 

تتواجد الكائنات الحية تحت الظروف الطبيعية في حالة تعرف بالتوازن الطبيعي NaturalBalance وهو محصلة لمجموعة عوامل تعرف بالكفاءة الحيوية (وهي العوامل التي تساعد النوع علي النمو والتكاثر والانتشار) من جهة, يقابلها مجموعة أخري من العوامل تعرف بالمقاومة البيئية (وهي العوامل غير الحيوية كفعل الظروف الجوية غير المناسبة, والحيوية كالمنافسة بين أنواع النوع الواحد أو الأنواع المختلفة وكفعل الأعداء الطبيعية) من جهة أخري. ينتج عن تطاحن عوامل الكفاءة الحيوية من جانب وعوامل المقاومة البيئية من جانب آخر في الطبيعة حالة التوازن الطبيعي إذا ما تساوت الكفتان أو رجحت كفة المجموعة الأخيرة, بينما تحدث حالة تزايد مطرد لأعداد الآفة (تعرف بالفورانات  Outbreaks وبالتالي الأضرار الناجمة عنها إذا ما رجحت كفة المجموعة الأولي.

لتحميل النشرة بصيغة pdf على الرابط التالى :


0 التعليقات:

إرسال تعليق